ضمن مبادرة مجلس المحيط الأزرق التابعة لـ "إنتاج" حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank تعقد جلسات إرشادية وتوجيهية لرواد الأعمال الأردنيين

ضمن مبادرة مجلس المحيط الأزرق التابعة لـ "إنتاج" حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank تعقد جلسات إرشادية وتوجيهية لرواد الأعمال الأردنيين

 

ضمن مبادرة مجلس المحيط الأزرق التابعة لـ "إنتاج"

حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank تعقد جلسات إرشادية وتوجيهية لرواد الأعمال الأردنيين

 

عمّان **** حزيران 2019

تعزيزاً لدورها الريادي في دعم رواد الأعمال الأردنيين، وسعيها المستمر لتسخير إمكانياتها لتوفير أفضل خدمات الاحتضان لهم، عقدت حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank وبالتعاون مع جمعية شركات تقنية المعلومات و الاتصالات "إنتاج"، فعالية تشبيك بين مرشدي مجلس المحيط الأزرق وهي إحدى مبادرات جمعية "انتاج" الخاصة بدعم رياديي الأعمال والشركات الناشئة من خلال الإرشاد والتوجيه من قبل خبراء متخصصين

ووقعت حاضنة The Tank خلال الجلسة اتفاقية مع مبادرة مجلس المحيط الأزرق لتقديم التوجيه والإرشاد لرواد الأعمال المستفيدين من خدمات الحاضنة، وتوفير مرشدين وموجهين لكل واحد منهم.

وأطلقت مبادرة مجلس المحيط الأزرق (Blue Ocean Council)، من قبل إنتاج في العام 2014، ليكون شبكة من المرشدين والموجّهين من أعضاء الجمعية بهدف توجّيه نصائح إرشادية للشركات الناشئة والرياديّة المختصة بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة.

وفي تعقيبه على هذا التعاون، أثنى مدير دائرة التسويق في شركة أمنية، زيد إبراهيم بالجهود المبذولة من قبل جمعية "إنتاج" في دعم منظومة ريادة الأعمال في المملكة التي لا يمكن أن تكتمل بدون توافر المرشدين والاستشاريين، وهو "الأمر الذي أدركته الجمعية عندما أشهرت قبل نحو 5 سنوات مبادرة مجلس المحيط الأزرق لتوجيه القائمين على المشاريع الرائدة والمبتكرة  فنياً ومعنويا،ً وتحفيزهم لتحقيق أهدافهم وخلق مشاريع ذات قيمة مضافة عالية".

وأوضح إبراهيم، أن حاضنة The Tank نفذت العديد من البرامج الإرشادية والتوجيهية التي استفاد منها الاف من رواد الأعمال الأردنيين سنويا،ً وبناء على هذه البرامج قاموا بتطوير أعمالهم وتوسيعها حتى بات العديد منها قصص نجاح مميزة محلياً وعربياً .

تجدر الإشارة إلى أن The Tank نجحت خلال السنوات الماضية في تعزيز موقعها كأبرز حاضنات الأعمال للشركات الناشئة، أطلقت خلالها عدة برامج متطورة كان من أبرزها أول برنامج عملي 'عبر الإنترنت' على مستوى المنطقة لاحتضان الشركات الأردنية الناشئة.

وتوّجت The Tank جهودها في احتضان وتقديم خدماتها لـ10 'شركات' ناشئة سنوياً بالتزامن مع احتضان 10'مشاريع' ناشئة إفتراضياً. كما ولاقى برنامج إنترنت الأشياء (IoT) نجاحا كبيراً، حيث يخصص خدماته لأصحاب الأفكار التكنولوجية الريادية ويوفر خدمات ما قبل الإحتضان كدورات التوعية والتدريب، ونقل أحدث الأفكار واتجاهات الأعمال الحديثة، والتدريب المهني والتقني، ودورات الهاكاثون المتخصصة.

وبدوره قال نائب رئيس هيئة المديرين لجمعية "انتاج" محمود زغاليل ، أن سعي الجمعية مُستمر في تمكّين ريادييّ الأعمال في المملكة، مبيّنا أن مجلس المحيط الأزرق هو جزء من سلسة مبادرات اطلقتها الجمعية نحو تنميّة بيئة ريادة الأعمال في الأردن.

وأكد زغاليل، أن "انتاج" مُستمرة من خلال شراكتها مع شركات الاتصالات وكافة الجهات التي تعمل ضمن منظومة ريادة الأعمال في الأردن على بلورة أفكار الشباب لتصبح مشاريع قابلة للتطبيق، وذلك للحد من معضلة البطالة في الأردن وإيجاد شباب مُبدع قادر على المساهمة في الاقتصاد الوطنيّ.

واثنى على دور شركة أمنية من خلال منصتها The Tank في تنميّة قدرات الشباب الأردنيّ، خاصة في مجال دعمها من خلال الشراكة مع جمعية "انتاج" في عقد لقاءات مع الرياديين والمستثمرين والموجّهين من أصحاب الخبرات الطويلة في تطوير المشاريع.

وزاد أن هذه اللقاءات تُساعد رياديي الأعمال في رسم ملامح خطط عمل تمكّنهم من تحويل أفكارهم إلى مشاريع قابلة للتطبيق من خلال تعليمهم كيفيّة بناء الخطط الاستثماريّة بشكل يوائم مُتطلبات السوق المحليّة.