أمنية توقع اتفاقية شراكة استراتيجية مع "نوى" إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد

أمنية توقع اتفاقية شراكة استراتيجية مع "نوى" إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد

عمان*** أيار 2018

أعلنت شركة أمنية عن توقيعها اتفاقية شراكة استراتيجية مع نوى، إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد بالشراكة مع القطاع الخاص، والهادفة إلى ترسيخ ثقافة العطاء في المجتمع من خلال ربط المتبرعين أفراداً وشركات مع الجمعيات والمؤسسات الخيرية في المملكة وتيسير عملية التبرع الإلكتروني والتطوّع في المشاريع والنشاطات الخيرية عبر منصة نوى الإلكترونية.

ووقع الاتفاقية عن شركة أمنية، رئيسها التنفيذي زياد شطارة، وعن مبادرة نوى رئيسها التنفيذي أحمد الزعبي، بحضور المدير التنفيذي لمؤسسة ولي العهد د. تمام منكو ومؤسس ونائب رئيس مجلس إدارة المبادرة سعد المعشر وعدد من المسؤولين من الجانبين.

وبموجب الاتفاقية، تلتزم أمنية بالتبرع من خلال منصة نوى سنوياً لصالح متابعة ومراقبة مشاريع تقوم بتنفيذها جمعيات ومؤسسات تعاقدت معها "نوى"، كما ستساهم أمنية في تمكين النشاطات والمشاريع التي تعنى بتحسين المجتمع ونشر ثقافة العطاء والمسؤولية المجتمعية بالإضافة إلى المساهمة في تغطية تكاليف ونفقات تشغيل المنصة الإلكترونية.

وفي تعليقه على هذه الاتفاقية، قال الرئيس التنفيذي لشركة أمنية، زياد شطارة: "فخورون في عقد شراكة مميزة مع نوى التي تعد أول منصة إلكترونية وطنية تعمل على مأسسة العمل التطوعي والخيري عبر ربط وخلق قنوات تواصل بين الشركات العاملة في القطاع الخاص، مع مؤسسات وجمعيات خيرية، ومن ثم التبرع الإلكتروني لمشاريع هذه المؤسسات من خلال المنصة "

وأضاف شطارة:" تجسّد هذه الاتفاقية قيم ومبادىء شركة أمنية المتمثلة بالعطاء والمساهمة في إحداث تغيير نوعي في حياة الفئات المحتاجة والأقل حظاً وبما يؤدي في النهاية إلى تحقيق التنمية المستدامة والشاملة في المملكة وأيضا الإنتقال إلى اقتصاد رقمي أكثر تحضراً".

من جانبه، أشاد الرئيس التنفيذي للمبادرة، أحمد الزعبي، بدور شركة أمنيه في العمل التطوعي الخيري والإنساني، حيث ستتمكن شركة أمنيه من خلال هذه الشراكة من تعزيز المساهمة في التمكين المجتمعي وقياس الأثر الناتج والتعريف به، وذلك للوصول إلى الفئات والقطاعات الأكثر احتياجاً بسهولة أكبر وضمان إيصال الدعم لأكبر شريحة من المستحقين.

و أضاف "نطمح من خلال هذه المبادرة إلى مضاعفة العمل الخيري وتنمية حس المسؤولية المجتمعية، من خلال رفع سوية العمل الخيري في المملكة".