أمنية ساهمت بتحقيق 10 أهداف من أهداف التنمية المستدامة العالمية على رأسها التمكين المجتمعي والتعليم

نوى تصدر تقريرها للمسؤولية المجتمعية عام 2019 لشركة أمنية أمنية ساهمت بتحقيق 10 أهداف من أهداف التنمية المستدامة العالمية على رأسها التمكين المجتمعي والتعليم عمّان **** شباط 2020 وارتكزت استراتيجية المسؤولية المجتمعية لشركة أمنية – بحسب التقرير خلال العام 2019، على ثلاث محاور رئيسية هي: التعليم كمحور أساسي، وتمكين المجتمع من خلال مظلة أمنية الخير، والشباب والرياضة. ففي محور التعليم، استمرت أمنية خلال العام 2019 بدعم مشروع "كرفان رزان" بالتعاون مع سفيرة أمنية للتعليم رزان خلفة، حيث قدمت دعماً قيمته 6 الاف دينار، عقدت من خلاله عدداً من الفعاليات مثل مخيم القراءة الصيفي للطلبة في المكتبات العامة وأطلقت مكتبة صغيرة في الكرفان للطالبات بهدف تشجيعهن على القراءة، إضافة إلى إقامة حفل توقيع كتاب إفرست للأطفال للمغامر الأردني المتسلق مصطفى سلامة. وفي إطار تدريب وتمكين الطلاب، عقدت أمنية دورة تدريبية لطلبة جمعية الأيدي الواعدة في حاضنتها لريادة الأعمال The Tank، حيث استضافت 80 طالباً من عدد من المدارس لتدريبهم على ورشة عمل بعنوان "الذكاء العاطفي والتفكير النقدي والابتكار"، وذلك تحت رعاية سمو الأميرة عالية الطباع. وضمن جهودها المستمرة لدعم قطاع التعليم وتحسين البيئة الصحيّة لطلبة المدارس، أعلنت شركة أمنية عن تبنّيها لعدد من المدارس ضمن برنامج المدارس الصحيّة التابع للجمعية الملكية للتوعية الصحيّة في عدد من المحافظات، حيث يهدف إلى تطوير بيئة معززة للصحة في مدارس المملكة من خلال تعزيز الأنماط الصحيّة لدى الطلبة، وحثّهم على تبني سلوكيات وعادات صحيّة سليمة، وبما ينعكس ايجابياً على نموهم البدني والاجتماعي والتعليمي. وفي محور التمكين المجتمعي؛ ساهمت أمنية بتحقيق 10 أهداف من أهداف التنمية المستدامة، وخصوصاً تلك المعنية بالقضاء على الفقر والجوع، حيث تم توجيه ما نسبته 54% من إجمالي دعم شركة أمنية من خلال المنصة لدعم مشاريع تكية أم علي، فيما شارك فريق شباب أمنية بـ 14 نشاطاً تطوعياً لصالح تكية أم علي وبنك الملابس التابع للهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية في شهر رمضان المبارك. ودعمت شركة أمنية خلال العام الماضي 3 مشاريع مختلفة نُفذّت من خلال تكية أم علي هي: عابر سبيل وموائد الرحمن والطرود الغذائية، حيث تم توزيع 420 طرداً غذائياً على 35 عائلة على مدار عام واحد، وتوزيع طروداً غذائية لـ 865 عائلة على مدار 5 أيام، وتقديم 650 وجبة إفطار صائم في 3 محافظات، وأيضا تقديم 1838 وجبة إفطار في مقر تكية أم علي في شهر رمضان المبارك. كما قامت أمنية بدعم مشروعين للهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية (الأول في عيد الأم والثاني في نهاية العام ضمن مشروع أرزاق لتمكين المرأة)، حيث استفاد منهما 15 سيدة وذلك من خلال تدريبهن على أساسيات الخياطة في المرحلة الأولى والخياطة والتصميم المتقدم في المرحلة الثانية. ويأتي دعم هذين المشروعين، انطلاقاً من رؤية أمنية الثاقبة بأهمية تمكين السيدات وتعزيز دورهن الاقتصادي في المجتمع، وتزويدهن بمهارات يستطعن من خلالها تأمين دخل لهن ولأسرهن. وتحت مظلة أمنية الخير؛ أطلقت الشركة برنامج أمنية للعمل التطوعي بالتعاون مع فريق أمنية للشباب وذلك إيمانا منها بأهمية التطوع ودوره الفعّال في المساهمة في رفع سوية المجتمع وبناء روح المواطنة والعطاء، حيث تطوّع ما يزيد على 100 عضو من فريق أمنية للشباب لتنفيذ 21 مبادرة ومشروعاً، بواقع 1727 ساعة تطوعية قدموا فيها جهودهم وأوقاتهم لخدمة المجتمع. وبناء على ذلك قامت الشركة بعدد من الفعاليات التطوعية أبرزها: تعبئة وتغليف الوجبات الغذائية لصالح الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية خلال شهر رمضان، وتعبئة الطرود الغذائية لتكية أم علي، والمساعدة في فرز الملابس لصالح بنك الملابس، والمشاركة في الحملة الوطنية الشعبية للنظافة "همّة ولمّة" بالتعاون مع الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة لتنظيف غابة عجلون. وقد خلُص التقرير إلى أن شركة أمنية احتلت المركز الثالث ضمن كل فئات الداعمين. وفي فئة العمل الخيري احتلت أمنية المركز الأول في فئة المساعدة وفئة الصحة وتبوأت المركز الثاني في فئة التمكين، كما احتلت موقعاً متقدماً في فئة التعليم من حيث نوعية البرامج المتخصصة في تمكين الطلاب بالمهارات اللازمة للتفكير النقدي والتميُّز الدراسي. ومن الجدير بالذكر وفي سياق المسؤولية المجتمعية المُنفذ في شركة أمنية منذ عدة سنوات وبعيداً عن المشاريع التي تم دعمها عن طريق منصة نوى؛ استمرت أمنية بمواكبة استثمارها الخاص في عدد من البرامج القائمة لديها وأهمها تنفيذ أكبر وأضخم مشروع نظام ربط وحماية إلكتروني للمدارس على مستوى المملكة، حيث أعلنت عن تنفيذها للمرحلة الثانية من المشروع، بإضافة 800 مدرسة ومديرية للتربية والتعليم في المملكة، وتزويدها بخدمات الاتصالات المتكاملة، بعد أن استهدف المشروع في مرحلته الأولى 2769 موقعاً، و43 مديرية، و69 مبنى إداري، و1.3 مليون طالب، و100 ألف موظف، إضافة إلى تزويدهم بخدمات الإنترنت الآمن مجاناً. وتكمن أهمية هذا المشروع الحيوي والهام، بتهيئة البُنية التحتية اللازمة لتوظيف التكنولوجيا في العملية التعليمية ورفع كفاءتها، ودعم جهود وزارة التربية والتعليم في تطوير التعليم وتعزيز الاعتماد على وسائل التكنولوجيا الحديثة في النظام التربوي، وبما يتلاءم مع أهداف ومخرجات الاستراتيجية الوطنية لتطوير التعليم التي تبنّتها الحكومة وتنفذّها الوزارة. ومساهمة منها في تحمل مسؤولياتها الوطنية والاجتماعية تجاه مختلف الشرائح، وتقديم المساعدة للمحتاجين في كافة أنحاء المملكة واقتداء بالتوجيهات الملكية السامية واستجابة لمبادرة جلالة الملك عبد الله الثاني في حملة دعم الغارمات؛ تبرعت أمنية بمبلغ 10 آلاف دينار لصندوق الزكاة. بالإضافة لإطلاقها في بداية عام 2019 مدونة أمنية “The 8log”، للمساهمة في إثراء المحتوى العربي على الإنترنت، وتزويد الشباب بمحتوى غني وموثوق، حيث أنتجت حتى الآن ما يزيد عن 280 مقالاً في مواضيع مختلفة تهم الشباب. وبغرض تشجيع الشباب وبخاصة فئة طلاب الجامعات على الكتابة؛ أطلقت الشركة مسابقة خاصة بمدونتها شارك فيها المئات من طلاب الجامعات الأردنية حيث تم الإعلان عنها وتكريم الفائزين في حفل أقيم في اليوم العالمي للغة العربية. وفي إطار دعمها لريادة الأعمال والابتكار، قدمت حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank قيمة مضافة عالية للشركات الناشئة، التي وصل عددهم في عام 2019 إلى 37 شركة، من خلال الدعم المالي والدعم الفني والتقني وعقد الدورات التدريبة والتوعوية، وكذلك عن طريق استضافة المؤتمرات والندوات المتخصصة، ومن خلال تقديم المشورة القانونية واستشارات تطوير الأعمال، والبرامج الإرشادية، إضافة إلى مساحات مكتبية مخصصة وأخيراً تشبيك رواد الأعمال مع مستثمرين دوليين، بالإضافة إلى شراكات متعددة محليّة وإقليمية لتمكين الشركات الناشئة وفتح مجالات وفرص جديدة لهم. وفي محور الشباب والرياضة، استمرت أمنية في دعم بطل التايكوندو الأردني أحمد أبو غوش ومدربه فارس العساف وكذلك أهم ناديين في المملكة النادي الفيصلي والوحدات، إضافة لدعمها 5 بطولات للناشئين في كرة القدم وكرة السلة في مدرسة دي لا سال، ومدرسة المطران، والمدرسة المعمدانية في عمان. وعلى مدار العام الماضي، أتاحت أمنية لعملائها من خلال برنامج الولاء umnicoin، التبرع لصالح العديد من المبادرات التي تدعمها الشركة مثل صندوق الأمان، مبادرة همّتنا، الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، مؤسسة ومركز الحسين للسرطان، صندوق الرياضة "بادر بالخير"، الجمعية الملكية للتوعية الصحية، وتكية أم علي، حيث بلغ مجموع التبرعات ما يقارب السبعة عشر ألف دينار. -انتهى-